منتديات مركز النورين الدولي للانترنت

الموقع الرسمي لمركز النورين الدولي للانترنت في الناصرية
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 أخلاق فاطمـــة ( عليها السلام )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام


ذكر
عدد الرسائل : 491
العمر : 52
Localisation : IRAQ / QALAT SUKER
تاريخ التسجيل : 10/05/2007

مُساهمةموضوع: أخلاق فاطمـــة ( عليها السلام )   الأربعاء 21 نوفمبر 2007, 7:04 pm


ورد عن علي عليه السلام قال : كنا جلوسا عند رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال : اخبروني أي شيء خير للنساء ؟ فعيينا بذلك حتى تفرقنا ، فرجعت إلى فاطمة ، فأخبرتها الذي قال لنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وليس أحد منا علمه ، ولاعرفه , قالت : ولكني أعرفه : خير للنساء ان لا يرين الرجال ولا يراهن الرجال فرجعت إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقلت يا رسول الله ، سألتنا : أي شيء خير للنساء ؟ وخيرهن ان لايرين الرجال ولايراهن الرجال . قال : من اخبرك ، فلم تعلمه وأنت عندي ؟ قلت فاطمة فأعجب ذلك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وقال ان فاطمة بضعة مني .

روى أبو داود في سننه عن عائشة قالت : ما رايت احدا اشبه سمتا ودلا وهديا برسول الله صلى الله عليه وسلم في قيامها وقعودها من فاطمة بنت رسول الله قالت : وكانت إذا دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم قام إليها فقبلها واجلسها في مجلسه ) . وفي رواية اخري ( للحاكم ايضا ) زيادة ( وكانت هي إذا دخل عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم قامت إليه مستقبلة . وقبلت يده ) .

وفي الصحيحين ان عليا ( ع ) قال : اشتكى مما اندى بالقرب ، فقالت فاطمة ( ع ) : والله اني اشتكي يدي مما طحى بالرحى . وكان عند النبي صلى الله عليه وآله اسارى فأمرها ان تطلب من النبي خادما ، فدخلت على النبي وسلمت عليه ورجعت ، فقال امير المؤمنين : مالك ؟ قالت : والله ما استطعت ان اكلم رسول الله من هيبته .

روى أبو يعلي عن جابر - رضي الله تعالى عنه - أن رسول الله صلى الله عليه وآله أقام أياما لم يطعم طعاما حتى شق عليه ، فطاف في منازل أزواجه فلم يصب عند واحدة منهن شيئا ، فأتى فاطمة فقال : يا بنية ، هل عندك أكلة ، فإني جائع فقالت : لا والله ، بأبي أنت وأمي ، فلما خرج من عندها بعثت إليها جارة لها برغيفين وقطعة لحم فأخذته منها فوضعته في جفنة لها ، وغطت عليها ، قالت : والله ، لاوثرن بهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم على نفسي ومن عندي ، وكانوا جميعا محتاجين إلى شعبة طعام ، فبعثت حسنا أو حسينا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فرجع إليها فقالت له : بأبي أنت وأمي قد أتى الله بشئ فخبأته لك قال : " هلمي فأتته فكشفت عن الجفنة فإذا هي مملوءة خبزا ولحما ، فلما نظرت إليها بهتت ، وعرفت أنها بركة من الله ، فحمدت الله وصلت على نبيه وقدمته إلى النبي صلى الله عليه وسلم فلما رآه حمد الله وقال : " من أين لك هذا يا بنية ؟ " فقالت : يا أبت ، هو من عند الله ، إن الله يرزق من يشاء بغير حساب ، فبعث رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى علي ثم أكل رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلي وفاطمة وحسن وحسين وجميع أزواج النبي صلى الله عليه وسلم وأهل بيته جميعا حتى شبعوا وبقيت الجفنة كما هي ، قالت : فأوسعت ببقيتها على جميع جيرانها ، وجعل الله فيه بركة وخيرا كثيرا .

وروى الشيخ الكليني بالاسناد عن أبي جعفر عليه السلام ، عن جابر بن عبدالله الأنصاري قال : خرج رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يريد فاطمة عليها السلام وأنا معه ، فلمّا انتهيت إلى الباب وضع يده عليه ، ثم قال : « السلام عليكم » . فقالت فاطمة عليها السلام : « عليك السلام يا رسول الله » قال : « أدخل؟ » قالت : « ادخل يا رسول الله » . قال : « أدخل أنا ومن معي؟ » فقالت : « يارسول الله ليس عليَّ قناع » . فقال : « يافاطمة ، خذي فضل ملحفتك ، فقنّعي به رأسك » ففعلت ، ثم قال : « السلام عليكم » . فقالت فاطمة : « وعليك السلام يا رسول الله » ، قال : « أدخل » قالت : « نعم يا رسول الله » قال : « أنا ومن معي؟ » قالت : « أنت ومن معك » الحديث.

وروى ابن بطريق رحمه الله أيضا في كتاب المستدرك بإسناده إلى كتاب حلية الاولياء عن الحافظ أبي نعيم بإسناده عن عمران بن حصين أن النبي صلى الله عليه وآله قال : ألا تنطلق بنا نعود فاطمة فإنها تشتكي ؟ قتلت : بلى ، قال : فانطلقنا إلى أن انتهينا إلى بابها ، فسلم واستأذن ، فقال : ادخل انا ومن معي ؟ قالت : نعم ومن معك يا أبتاه فوالله ما علي إلا عباءة ، فقال لها : اصنعي بها كذا واصعني بها كذا - فعلمها كيف تستتر - فقالت : والله ما على رأسي من خمار ، قال : فأخذ خلق ملاءة كانت عليه فقال : اختمري بها ، ثم أذنت لهما فدخلا ، ...). ومن الكتاب المذكور عن جابر بن سمرة مثله وقال في آخره : إنها سيدة النساء يوم القيامة .
وعن عمران بن الحصين قال : اتيت النبي - صلى الله عليه وآله - فسلمت عليه . فرد وقال : يا عمران ان لك عندنا منزله وجاها فهل لك في عيادة فاطمة ؟ فقلت : نعم يا رسول الله بابي أنت وامي . فقام رسول الله - صلى الله عليه وآله - وقمت معه حتى وقف على باب فاطمة . فقال : السلام عليك يا بنية أأدخل ؟ قالت : ادخل يا رسول الله [ صلى الله عليه ]. قال : انا ومن معي ؟ قالت : ومن معك يا رسول الله ؟ قال : معي عمران بن حصين الخزاعي . قالت : والذي بعثك بالحق انه ما على إلا عباءة لي . فقال : يا بنية اصنعي بها كذا وكذا واشار بيده فقالت : يا رسول الله [ صلى الله عليه ] هذا جسدي قد واريته فكيف لي براسي ؟ فالقي إليها ملاءة له خلقة فقال : يا بنية شدى هذه على راسك . ثم اذنت له فدخلت معه.....

*************************
المصدر : مركز ال البيت العالمي للمعلومات / صفحة ( يا زهراء )

_________________




سلاما يا عراق الرافدين .. سلاما يا أرض سومر وبابل واشور

مدير منتديات مركز النورين الدولي للانترنت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alnooreen.boardonly.com
 
أخلاق فاطمـــة ( عليها السلام )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مركز النورين الدولي للانترنت :: القسم الديني :: منتدى الدين الاسلامي :: منتدى أهل البيت (ع)-
انتقل الى: