منتديات مركز النورين الدولي للانترنت

الموقع الرسمي لمركز النورين الدولي للانترنت في الناصرية
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 أغنيات الفواكه .. هههههههههه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيرين



انثى
عدد الرسائل : 297
العمر : 28
تاريخ التسجيل : 16/05/2007

مُساهمةموضوع: أغنيات الفواكه .. هههههههههه   الجمعة 15 يونيو 2007, 7:34 am


(أغنيات الفواكه) ظاهرة انتشرت في العراق، أغان ظهرت خلال السنوات القليلة الماضية، أغان شعبية، بأصوات فنانين عراقيين لم يكن يعرفهم الجمهور ، وتعرف إليهم بعد انتشار هذه الأغاني التي اتفق على تسميتها في ما بعد بـ "أغنيات الفواكه" نظرا لارتباطها بأنواع متعددة من الفواكه كالبرتقال والشمام والخوخ والرمان والموز.


هذه الأغاني سادت لفترة، وانتقلت من أجواء العراق حصرا إلى باقي الدول، بعد انتشارها عبر الفضائيات، حتى نسج بعض الفنانين العرب على منوال تلك الأغنيات، وخاصة في مصر، بعد انتشار أغنيات شعبية هناك تحتفي بالعنب والجزر. وبخصوص هذه الظاهرة أبدى عدد من الفنانين العراقيين آرائهم بهذه الأغنيات، حيث اجمعوا على عافية الأغنية العراقية، رغم شوائب هذه الأغنيات التي أفرزتها الأوضاع المعيشية الصعبة التي يعاني منها العراقيون بشكل عام. الفنان سعدون جابر أكد أن موجة "أغنيات الفواكه" تناساها الناس، لأنها بعيدة عن الأصالة الغنائية، وقال "هذه الأغنيات شكلت موجة غنائية سادت لفترة ثم اختفت، وهي كانت تعكس رداءة الذوق الغنائي تلك الأيام"، وعزا جابر انتشارها إلى أسلوب تصويرها. فيما رأى الفنان حاتم العراقي أن هذا النوع من الأغنيات عمره قصير، ولا يؤثر في الأغنية العراقية الرصينة، وأضاف "أغنيتنا لها جذورها الممتدة، وهي مؤثرة عربيا لما تمتلكه من شجن وصور شعرية وألحان جميلة". ويرى الفنان حكمت الصايغ في زملائه الفنانين العراقيين، بذرة الأمل للأغنية العراقية، "فقد خرجوا من الويلات التي تحيط ببلدهم ليقدموا أنفسهم ويسمعوا أصواتهم للعالم"، كما أعلن الصايغ براءته من أغنيات الفواكه التي امتهنها بعضهم لضيق العيش، مصرا أن أي فنان عراقي لو أتيحت له الفرصة سيقدم أغنياته التي ترتقي وذائقة الجمهور العربي. فيما اعتبر الموزع الموسيقي كرم الرسام أن فترة أغنيات الفواكه كانت أسوأ مرحلة في تاريخ الأغنية العراقية، وهذه الأغاني تمثل عناصر دخيلة على الفن وأصحابها يتاجرون باسم الموسيقى، فالعراق بلد حضارة وتاريخ وفيه العديد من الفنانين الكبار الذين يحملون رؤى الأغنية العراقية. الشاعر سعد العراقي رأى أن هذه الظاهرة لا تعيش اطلاقا، بدليل أن أغنية "البرتقالة" مثلا، لا أحد يسمع بها حاليا، وهذه الأغنيات بالتأكيد لا تمثل أصالة الأغنية العراقية ولا تمت لها بصلة، ويقول "برأيي الغناء العراقي له أصالته الممتدة والمحفورة في عمق تاريخ الغناء العربي".



وعدّ أن الحالة الغنائية سالفة الذكر تمثل الجانب غير السوي من التغني بأصناف الطعام، ووصفها باعتبارها تمثل شخصية المحب حين يصف حبيبته بأعذب الأوصاف، فمطربو هذه الظاهرة، اعتمدوا في أغنياتهم على الأجساد العارية في تسويق أغانيهم، وهذا هو مرد رداءة هذه الأغنيات، فالعديد من المطربين العرب سابقا كانوا يشبهون محبوباتهم بطعم فواكه أو أكلة شعبية بأسلوب يرتقي بالأغنية ويحبب الجمهور بها، كالفنان الكبير الراحل ناظم الغزالي الذي قدم في أغنية "أم العيون السود" وصفا لخد محبوبته حين قال: "أم العيون السود ما شوفهن أنا / خدك القيمر وأنا اتريج منه".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أغنيات الفواكه .. هههههههههه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مركز النورين الدولي للانترنت :: قسم الأسرة والمجتمع :: منتدى الفن والنجوم-
انتقل الى: