منتديات مركز النورين الدولي للانترنت

الموقع الرسمي لمركز النورين الدولي للانترنت في الناصرية
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 تراثيات كربلائية - الكاشي الكربلائي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ahmedalatbi

avatar

ذكر
عدد الرسائل : 911
العمر : 32
Localisation : Great Iraq
تاريخ التسجيل : 12/05/2007

مُساهمةموضوع: تراثيات كربلائية - الكاشي الكربلائي   السبت 21 يوليو 2007, 7:05 pm

الكاشي الكربلائي



۞ الكاشي الكربلائي.. دلالات روحية وخصائص جمالية

من مظاهر التراث الشعبي التي تتميز بها مدينة كربلاء المقدسة، صناعة الكاش
الأزرق أو ما يسمى بـ(الكاشي الكربلائي) الذي يستمد معناه التراثي من القيم الفنية التي ينطوي عليها ويجد له بعداً واضحاً في الفن التشكيلي باعتماده النقش بأساليب الزخرفة العربية الاسلامية والخط العربي. لذا فالكاشي الكربلائي فضلاً عن كونه يوحي بالمعاني والدلالات الروحية فإنّ فيه من الخصائص الجمالية والمتعة الفنية ما يشبع إحساسنا فصناعة الكاشي الأزرق عراقية قديمة يعود تاريخها الى العصر البابلي ففي ذلك الوقت كان يسمى بـ(كاشي الملوك) واللون الازرق يرمز الى النقاء والاتجاه الى السماء.

اليوم هناك اشخاص معدودون توارثوا هذا الفن الجميل وعرفوا به كالحاج مجيد وابراهيم وجليل النقاش الذي عرف بخطوطه الرائعة على السيراميك والكاشي الازرق وتميز بالخط الكوفي المظفور الذي زيّنت به أبواب المراقد المقدسة وجدران الاضرحة وجواد علي الذي عرف بخطوطه الفنية الجذابة في كتابة الآيات القرآنية على الكاشي الأزرق.



سر جمالية الكاشي الكربلائي

يتميز الكاشي الأزرق الكربلائي بمواصفات فنية راقية منها أن ألوان نقوش
ه وزخارفه معمّرة وذات لمعان أخاذ وبهاء ساطع فصناعته الفنية تعتمد على مهارات وتقنيات عالية وخبرة طويلة متراكمة ومتوارثة ترتكز الى الاتقان والدقة في العمل والى الاجادة والابداع في الصنع وإذا حاول شخص ما معرفة سر جاذبية وروعة الكاشي الكربلائي الذي يزين قباب وجدران المساجد من القائمين على صناعته فانهم لا يكشفون له عن سر المهنة لتبقى حكراً عليهم يورثها الآباء الى الابناء جيلاً بعد جيل، لكن الذي يمكن ان نعرفه عن سر مواصفاته الفريدة هو أن ألوانه المعمرّة وما تتميز به من بهاء ولمعان يعود الى فن الحرفة أي الى طريقة تحضير الألوان وخلطها وفق نسب محددة تحقق الجمالية الفنية للعمل..

حدثنا أحد صناع الكاشي الأزرق المعروفين في كربلاء قائلاً: ليس ثمة أي سر في هذه الصنعة وإنما الخبرة هي التي تلعب دورا مهماً في الجودة وطريقة خلط المادة الأولية.. لكن النقاش أمين يرى ان سر جودة الألوان يكمن في الاستخدام الأمثل للكور والأفران وان درجات حرارتها هي التي تتحكم في درجات الألوان ونقائها وبين هذا وذاك وجدنا ان حرفيي هذه الصنعة يتهربون من الإجابة الصريحة والدقيقة حرصاً منهم على الاحتفاظ بسر الخلطات اللونية التي تعد العامل الرئيس في المنافسة بين المعامل المنتجة لهذا النوع من الكاشي.



الأبناء على سر آبائهم

ضمن جيل الرواد برزت أسماء نالت شهرة واسعة وسمعة طيبة بفضل تغليبها الأسلوب الفني الإبداعي على الاسلوب
التجاري الفاقد للخصائص الجمالية والمفتقر الى عنصر الأدهاش وألق الحياة منهم الحاج مجيد وابراهيم النقاش وجليل النقاش والحاج حسين وعباس المعمار والحاج علي الدجيلي والحاج حسن جواد.. أسماء معدودة تخصصت في بناء الكاشي الكربلائي في الأضرحة والجوامع. قال السيد أمين وهو من تلاميذ أولئك الرواد: لبناء الكاشي الكربلائي أنواع متعددة منها المقرنصات والكؤوس المقلوبة والقباب والكتائب والأواوين التي هي عبارة عن أقواس تبلغ(35) نوعاً اصعبها المعقود الثلاثي وهناك قوس ربع وثلث وقياسات أخرى.

وحدثنا التدريسي والمعمار السيد عبد العظيم قائلاً: ان التربة البكر تكسب المنظر النصوع والبهاء والنقاوة بتخلصها من الاملاح والشوائب على أيدي المهرة من صاغة الكاشي ليكون بهذه الدرجة من الألق من خلال المواءمة بين الماء والآلة والأفران على التوالي.

الكاشي الكربلائي نباتي الرسم والزخرفة

ان القاسم المشترك بين لوحات قطع الكاشي هو الورود والزهور وأوراق الأشجار أما في الخط فيعتمد على الثلث الذي أوضح الخطاط ياسين سر استخدامه كونه متراكباً ومتداخلاً.. يستوعب كلمات كثيرة على مساحة محدودة. أما خط النسخ فتخط به عناوين الدوائر والمحال والبنايات أما الخطوط الجمالية كالتعليق والديواني فتستخدم في خط اللوحات الفنية ولتغليف القباب والأواوين. وهناك الخط الكوفي الذي قام بهذه المهمة على أكمل وجه وبتميزه بتلك الخطوط والزخارف والنقوش انتلقت اللوحات الفنية الرائعة من كربلاء موطن الكاشي الأزرق واستقرت في بلدان العالم المختلفة كشاهد على اصالة وعظمة الفن العراقي الجميل والمدهش.
التزجيج والتلوين

لخص السيد غازي عملية التزجيج وخلط الألوان بالخطوات الآتية: مواد التزجيج هي عبارة عن أكاسيد كيمياوية من الكوبرت والمنغنيز والأنتيمون وأكاسيد أخرى.

تتكون الخلطة من 4 الى 5 مواد يتم تحضيرها محلياً وفق نسب محددة للغرض المطلوب وهي نتاج الخبرة والذوق والحس الفني فسر جودة الخلطة اللونية يكمن في نظافة ونقاوة المواد المستعملة. ولا بد ان أوضح أن اللون الأحمر هو من ماء الذهب وان التحكم بدرجات الحرارة هو الذي يحدد طبيعة الألوان وجمالها وان زيادة أو نقصان (الجوهر) هو الذي يتحكم ببروز وطغيان لون معين على بقية الألوان.


_________________




تقبلوا تحياتي

أخوكم أحمد العتبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahmedalatbi.jeeran.com
 
تراثيات كربلائية - الكاشي الكربلائي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مركز النورين الدولي للانترنت :: القسم العام :: منتدى سوالفنة-
انتقل الى: